زهـــــــــ الـــــــريف ــــــرة
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخولدردشة
يسرنا نحن إدارة. ومشرفين غرفة زهرة الريف ان ندعو زوارنا الكرام لمشاركتنا مواضيعنا الهادفة ومسابقاتنا الترفيهية وتعارفنا الجاد في الدردشة الصوتية لدخول اظعط على الصورة

شاطر | 
 

 شاركنا حالاً ( القرآن حجة لك أو حجة عليك )

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الــمدير العام
عبدالحفيظ
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 329
العمر : 36
الموقع : الدريوش
المزاج : نشيط
كيف تعرفت علينا : تبا دل اعلاني
تاريخ التسجيل : 28/01/2008

مُساهمةموضوع: شاركنا حالاً ( القرآن حجة لك أو حجة عليك )   الإثنين أكتوبر 20, 2008 6:35 pm


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أخى الفاضل

أختى الفاضلة
أخوانى الافاضل زوارواعضاء
أخواتى الغاليات الزائرات والعضوات

بارك الله فيكم جميعا وتقبل الله منا و منكم صالح الاعمال

أود أن أطرح عليكم فكرة موضوع

أخوانى وأخواتى محبين ومحبات كلام الله
كلما أقترب شيئ مهم في حيا تنا يزداد الخوف من الهزيمة فيه فيزداد الانتباه
وأنــى أعتبر شهر شعبان شهر أختبار ونتيجته تظهر فى شهر رمضان أما أن نكون من الفائزين بالرحمة والمغفرة والعفو والعتق أو نكون أعوذ بالله من الخاسرين

قرأت عن عبد الله ابن مسعود انه قال : انا صعب علينا حفظ الفاظ القرأن وسهل علينا العمل به وان من بعدنا يسهل عليهم حفظ القرأن ويصعب عليهم العمل به
وقال ابن عمر : ان فى اخر هذه الامة يرزقون القرأن منهم الصبى والاعمى ولايرزقون العمل به تعالوا كل يوم نتناول سورة أو اية فى القرأن ونقوم بعملية تفريغ لها اى نسجل كل مانجده من اوامر او نهى او خاطرة او استشارة لمعنى معين او غيره ونتدبر سويا انا لا اعنى تفسير القرأن ولكن أعنى تدبر للايات والاستفادة منها وتحويلها الى واجبات عملية نلزم أنفسنا بها فلا نلتفت الى الحصول على اكبر قدر من القرأة يوميا فكم من الوقت أمضاه الصحابة والعلماء والمتدبرون للقرأن فى تدبر أية من الايات وترديدها ساعات وساعات قد تستغرق الليل بطوله رغم حرصهم على أوقاتهم ومشاغلهم الكثيرة
وسيحاول الشيطان الدخول على الواحد منا من باب انه لسنا مؤهلين للتدبر واستخراج المعانى والواجبات العملية من الايات وان هذا من أختصاص العلماء والدعاة فقط ولكن تعالوا نغلق عليه هذا الباب بكلام الله تعالى : ( لو انزلنا هذا القرأن على جبل لرأيته خاشعا متصدعا من خشية الله وتلك الامثال نضربها للناس لعلهم يتفكرون ) الحشر
تعالوا نتفاعل مع ايات القرأن ونشارك فيها جميعا حتى نحصل على الثواب ثواب التدبر

أســــأل الله لى ولكم جميعا الفردوس الاعلى وان يجعل تدبرنا لايات كتاب الله نور فى قبورنا وشفاعة لنا

حفظكم الله

أســـألكم الدعاء

_________________
إجــعل المنتــدى أحســن مما كـان
قـدر الإمكـان فإن لم يكـن
بالإمكــان فكما كـان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الــمدير العام
عبدالحفيظ
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 329
العمر : 36
الموقع : الدريوش
المزاج : نشيط
كيف تعرفت علينا : تبا دل اعلاني
تاريخ التسجيل : 28/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: شاركنا حالاً ( القرآن حجة لك أو حجة عليك )   الثلاثاء أكتوبر 21, 2008 5:10 am


أخوني الافاضل وأخواتى الفضليات محبين ومحبات كلام الله
يقول صلى الله عليه وسلم : ( 00 والصلاة نور والصدقة برهان والصبر ضياء والقرأن حجة لك أو حجة عليك ) رواه مسلم
فمن يقرأ القرأن وهو غافل عن أياته ومعانيه فأنه بذلك قد أقام الحجة على نفسه فما من أية الا وتحمل توجيها ينبغى أتباعه ومن لم يلتفت اليه جاءت تلك الايام يوم القيامة لتشهد عليه بأنه قد مر عليها ولم ينتفع بها
وقال ابن عمر أن كل حرف من القرأن ينادى : أنا رسول الله اليك لتعمل بى وتتعظ بمواعظى
وقال الله تعالى : ( أفلا يتدبرون القرأن أم على قلوب أقفالها ) محمد : 24
ان كنت تـــــزعم حــــــبى 000 فلم هجـــــرت كتــــابى ؟
أمـــا تأملت مافــيـــه 000 من لـــذيـــذ خطــــابــى
تعالو أخوانى وأخواتى نبـــد أ بفاتحــة الكــتـاب
نتفاعل ونشارك معا ونحاول ان نتدبر فى هذه الايات الكريم فى كلام الله سبحانه وتعالى لنا
بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
الْحَمْدُ للّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ
الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ
مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ
إِيَّاكَ نَعْبُدُ وإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ
اهدِنَا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ
صِرَاطَ الَّذِينَ أَنعَمتَ عَلَيهِمْ غَيرِ المَغضُوبِ عَلَيهِمْ وَلاَ الضَّالِّينَ
(بسم الله الرحمن الرحيم )
تكررت فى جميع السور ماعدا واحدة وهى سورة التوبة يقولها الانسان فى بداية اى عمل يعمله فيتجرد من حوله وقوته ويبارك العمل باسم الله وبركة الله وقدرته
وقال بعض المفسرون معنى بسم الله الرحمن الرحيم : بدأت بعون الله وتوفيقه وبركته
وبما ان الله تعالى قالها لنا فى بداية كل سورة اذن هو يريد ان يعلمنا ويلفت نظرنا بأن نذكر اسمه عند أفتتاح القراءة وغيرها حتى نحصل على بركة الله فى كل امورنا
فى وضؤنا نبدأ ببسم الله
وفى تناولنا للطعام نبدأ ببسم الله
وفى الذبح نبدأ ببسم الله
فبسم الله الرحمن الرحيم يقولها القارى والكاتب ونحوهما، ومعنى ذلك منهم، بسم الله أقرأ، أو بسم الله أكتب، أو أنا قارئ بسم الله، أو أنا كاتب بسم الله.
والمسلم عندما يقولها فإنما يتوسل بأسماء الله تعالى المذكورة وهي: الله الرحمن الرحيم.. فيتوسل إلى الله بأسمائه أن يعينه ويوفقه فيما ذكر اسم الله في أوله.
(الرحمن الرحيم)
يذهب بعض المفسرين إلى أن "الرحمن" هو ذو الرحمة الشاملة، فتعم المؤمنين والكافرين والمحسنين والمسيئين وكل موجود في هذه الحياة الدنيا، بينما "الرحيم" هو ذو الرحمة الدائمة، وذلك ما يختص بالمؤمنين وحدهم
بسم ( الله ) و ( الرحمن ) و ( الرحيم )
نعلم ان الله سبحانه وتعالى له الاسماء الحسنى بعضها انزلها فى كتابه والبعض فى علم الغيب عنده ولكن لماذا أختار الله فى البسملة هذه الاسماء الثلاث ولم يختار غيرها ؟
انتظر مشاركتكم

_________________
إجــعل المنتــدى أحســن مما كـان
قـدر الإمكـان فإن لم يكـن
بالإمكــان فكما كـان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يوسف
عضو جديد


ذكر
عدد الرسائل : 3
العمر : 34
كيف تعرفت علينا : لهوتما يل
تاريخ التسجيل : 23/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: شاركنا حالاً ( القرآن حجة لك أو حجة عليك )   الجمعة أكتوبر 24, 2008 7:31 pm

السلاام عليكم ورحمة الله وبركا ته

استفدت كثيرا من خلال هذه البداية حول ( البسملة ) وكذلك خلال تطلعي في شبكة الانترنت من تفسير وأخرى علمية اذ جلبت معلومات لا أشارك مع اخواني بالجواب اولاً

ولكن لماذا أختار الله فى البسملة هذه الاسماء الثلاث ولم يختار غيرها ؟


الجواب : والله أعلى وأعلم

بسم الله الرحمن الرحيم ،،( الله ) علمٌ على الربّ تبارك وتعالى يقال إنه (الأسم الأعظم) لأنه يوصف بجميع الصفات كما قال تعالى: {هو الله الذي لا إله إلى هو عالم الغيب والشهادة هو الرحمن الرحيم} الآيات ،، فأجرى الأسماء الباقية كلها صفات كما قال تعالى: {ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها} وقال تعالى: {قل ادعوا الله أو ادعوا الرحمن أيا ما تدعوا فله الأسماء الحسنى} وفي الصحيحين: "إنّ للّه تسعة وتسعين اسماً، مائة إلا واحداً، من أحصاها دخل الجنة"



حسب تفسير العلماء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sanaa
عضو جديد


انثى
عدد الرسائل : 1
العمر : 40
الموقع : الحسيمة
كيف تعرفت علينا : صديقة
تاريخ التسجيل : 04/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: شاركنا حالاً ( القرآن حجة لك أو حجة عليك )   الأحد ديسمبر 07, 2008 9:53 am

جزاكم اله خير عن الموضوع أسأل الله أن يجعله في ميزان حسناتكم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
khalid_rif
عضو مشا رك
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 37
العمر : 35
تاريخ التسجيل : 30/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: شاركنا حالاً ( القرآن حجة لك أو حجة عليك )   الخميس مارس 19, 2009 10:27 am

جزاك الله أخي عبد الحفيظ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://hafid-driouch.yoo7.com
رحاب
عضو جديد


انثى
عدد الرسائل : 6
العمر : 37
كيف تعرفت علينا : صديقة
تاريخ التسجيل : 20/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: شاركنا حالاً ( القرآن حجة لك أو حجة عليك )   الإثنين يونيو 01, 2009 2:21 pm

جزاك الله الف خير على هذا الموضوع القيم استفدت وافدت اللهم علمنا ما ينفعناوانفعنا بما علمتنا[
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
loukili1
عضو جديد


ذكر
عدد الرسائل : 24
العمر : 43
كيف تعرفت علينا : جوجل
تاريخ التسجيل : 21/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: شاركنا حالاً ( القرآن حجة لك أو حجة عليك )   الخميس يوليو 23, 2009 9:20 am

جزاك الله خيرا اخي على هذا الموضوع الجميل .............................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
شاركنا حالاً ( القرآن حجة لك أو حجة عليك )
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتـــــــدى زهـــــــــــــــــرة الريــــــف :: 
المنتديات
 :: القسم الإسلامي
-
انتقل الى: